البتار الشامي
h

مرحبا بك أخي الزائر. نرجوا منك أن تعرّف بنفسك و تدخل المنتدى معنا حتى تستفيد من مطالعة كافة اقسام الموقع وحتى المخفية عنك. إن لم يكن لديك حساب بعد, نتشرف بدعوتك لإنشائه


البتار الشامي

ديني يتكلم عن هموم الأمة الإسلامية
 
الرئيسيةالبوابةمكتبة الصورس .و .جبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 معادلة من المستفيد في الحرب السرية ضد سوريا؟ - بقلم عمر نجيب

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ام أمنة المغربية
مشرفة
مشرفة
avatar

عدد الرسائل : 508
السٌّمعَة : 0
نقاط : 0
تاريخ التسجيل : 24/08/2008

مُساهمةموضوع: معادلة من المستفيد في الحرب السرية ضد سوريا؟ - بقلم عمر نجيب   الأحد أكتوبر 05, 2008 4:34 pm




في كل الصراعات سواء بين طرفين أو أطراف متعددة، هناك معادلة بسيطة يمكن تطبيقها بشكل شبه كامل في تحليل الاحداث. وهي أن أي فعل مقصود ومنفذ من طرف حتى ولو لم يكن جزء من معادلة المواجهة، فعل يلحق الضرر بأحد أطراف الصراع ويفيد بشكل أو بآخر الخصم، يجب ترجيح ارتباط المنفذ مع الخصم بشكل أو آخر.



في منطقتنا العربية وفي نطاق مقاومة شعبنا للاحتلال والاستيطان ومحاولات الهيمنة سواء من طرف الحركة الصهيونية والقوى الاستعمارية القديمة أوالحديثة وفي مقدمتها الولايات المتحدة، وكما بينت تجربة صراع يمتد على مدى عقود، ثبتت بشكل شبه مطلق دقة هذه المعادلة.



يوم السبت 27 سبتمبر قتل 17 شخصا واصيب 14 اخرون بجروح في هجوم نفذ بواسطة سيارة مفخخة بكمية متفجرات قدر وزنها ب200 كلغم في شارع المحلق الجنوبي لمدينة دمشق في اعنف اعتداء تشهده سوريا منذ ثمانينات القرن الماضي.



السلطات السورية لم تكشف عن هوية كل الضحايا ولكن وكالة ''نوفوستي'' الروسية وكذلك محطة ''سي ان ان'' التلفزية الامريكية ذكرتا أن أحد جنرالات الجيش السوري وهو جورج إبراهيم الغربي كان أحد الضحايا.



حسب مصادر إسرائيلية يعتبر الموساد الجنرال الغربي أحد أهم أعضاء شبكة عسكرية سورية في التنسيق مع حزب الله.



الاعتداء الأخير هو جزء من سلسلة عمليات شهدتها سوريا في الاشهر الاخيرة. ففي شهر أغسطس 2008 اغتيل العميد محمد سليمان المسؤول الامني لمركز الدراسات والبحوث العلمية في سوريا. الصحف الاسرائيلية ذكرت ان العميد محمد سليمان البالغ من العمر 49 عاما اغتيل بواسطة قناص خلال وجوده في استراحته في مدينة طرطوس ويعتبر من أهم مستشاري الرئيس السوري بشار الاسد ومكلفا بالاشراف على عدد كبير من الملفات الحساسة من بينها العلاقة مع حزب الله اللبناني والاجهزة الأمنية في القصر الجمهوري.



وأتى اغتياله بعد ستة اشهر على اغتيال عماد مغنية احد كبار قادة حزب الله اللبناني العسكريين في 12 فبراير في دمشق في انفجار سيارة مفخخة. وقد اتهم حزب الله اسرائيل بإغتياله رغم نفي الكيان الصهيوني.



وقبل ذلك بأشهر كانت طائرات سلاح الجو الصهيوني قد شنت في شهر سبتمبر سنة 2007 بدعم أمريكي هجوما جويا على منشأة عسكرية سورية في شمال البلاد على ضفاف نهر الفرات وإدعت واشنطن وتل أبيب ان الأمر يتعلق بمفاعل نووي بنته سوريا بالتعاون مع كوريا الشمالية بهدف تصنيع قنابل نووية تعادل بها القوة النووية الاسرائيلية.



وقبل ذلك بأشهر قليلة وقع انفجار في مجمع عسكري شمالي سوريا وأدى الى مقتل 15 عسكريا وجرح 50 آخرين وفي حينها قال التلفزيون السوري أن الانفجار لم ينجم عن ''عمل إرهابي''.



ولكن بعد زهاء سنة من ذلك كتبت صحيفة ''هآرتس'' الإسرائيلية يوم 29 سبتمبر 2008 وهي تتحدث عن تمديد بقاء رئيس الموساد مئير دغان في منصبه: في السنتين الاخيرتين اصبح رئيس الموساد الشخصية الامنية المركزية الى جانب رئيس الوزراء. التقديرات الدقيقة التي اطلقها في حرب لبنان الثانية، والانجازات المتراكمة للموساد في جبهتها المركزية حيال ايران وسورية وحزب الله عززت جدا مكانة دغان في القيادة الوطنية. ومن عملية الى عملية ازدادت شهية دغان واولمرت بعمليات اكثر جرأة، اكثر خطرا، أكثر اثرا.



وأضافت ''هآرتس'' ربما بعد خمسين سنة سنكتشف ماذا فعل دغان واولمرت معا، وأشارت الى تفجير فيما وصفته بمصنع سلاح كيماوي في سوريأ، قتل فيه عشرات المهندسين، وعن اغتيال عماد مغنية والعميد محمد سليمان وآخرين لشل قدرة دمشق على مساندة الجماعات المناهضة لإسرائيل وبعث رسالة الى القيادة السورية مفادها اننا في تل أبيب نملك اليد الطولى ولا يمكنكم مواصلة توجيه الضربات الى إسرائيل وانتم تجرون معها مفاوضات غير مباشرة في تركيا وعبر أطراف أخرى.



هجوم السبت 27 سبتمبر جاء في وقت تتعرض فيه سوريا لحملة إسرائيلية أمريكية تتركز حول ''اتهامات'' بأن دمشق تقوم بجهود للحصول على سلاح نووي وأنها تواصل تزويد حزب الله والمقاومة الفلسطينية في لبنان بالسلاح وتطور برنامجا طموحا للصواريخ متوسطة المدى.



رغم ان دمشق الرسمية تحدثت عن وقوف نظام تكفيري وراء الهجوم الأخير إلا ان أوساطا غربية لم تستبعد أن تكون أجهزة استخبارية وراء هذا التفجير مباشرة أو عبر طرف ثان وذلك بهدف، جلب سوريا إلى ''بيت الطاعة''، من خلال بث الفوضى وزعزعة الاستقرار الأمنى.



ويشير ملاحظون انه في تزامن مع تفجير السبت عقدت وزيرة الخارجية الامريكية رايس بناء على طلبها اجتماعا وصفه المراقبون بالنادر مع نظيرها السوري المعلم في نيويورك على هامش أشغال الجمعية العامة للامم المتحدة. واستغرق الاجتماع حوالى عشرة دقائق.



جاء في كتاب بعنوان ''المخابرات المركزية ... والجهاد'' لجون كولي أحد أبرز الصحفيين الأمريكيين ان الاجهزة الامريكية خلال الحرب ضد الاتحاد السوفيتي في أفغانستان خلال الجزء الاخير من عقد الثمانينات من القرن الماضي، تمكنت من التسرب الى العديد من الحركات الجهادية التي كانت تقاتل الاحتلال كما كشفت اسرار وقنوات الكثبر من المؤسسات الخيرية الاسلامية التي كانت تقدم المعونة للافغان لاجئين ومقاتلين. ويقول ان الاجهزة الامريكية تمكنت من وضع أجوبة كثيرة للسؤال الملح المطروح في البيت الابيض، عن كيفية التحكم في هذه الحركات واستعمالها ما بعد الحرب في أفغانستان.



تجارب المقاومة الفلسطينية وخاصة حماس في قطاع غزة وفتح في مخيم النهر البارد في طرابس بشمال لبنان وحزب الله في العديد من المناطق اللبنانية، ومواجهاتهم مع تنظيمات تصنف بالتكفيرية أو المتشددة لم تخدم سوى خصوم القضية الفلسطينية وتفيد الكيان الصهيوني. وهذا الامر وغيره يدخل في نطاق معادلة البحث عن المستفيد للعثور على الفاعل الحقيقي.



العملية التي نفذت في دمشق السبت 27 سبتمبر قد تحمل ما تحمل من بصمات، إلا انها تحمل بصمة سياسية واحدة تسعى الى دفع دمشق لتكون حليفا للولايات المتحدة في مكافحة الإرهاب ''القادم من احدى دول الجوار'' بعد تعثرت جهود واشنطن لعزلها دوليا وإلا فإنها ستدفع الثمن.

عمر نجيب

2/10/2008

_________________

[b]لا اله الا انت سبحانك ربي اني كنت من الظالمين [/b]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
البتار الشامي
مدير الموقع
مدير الموقع
avatar

عدد الرسائل : 2488
العمر : 36
السٌّمعَة : 2
نقاط : 963
تاريخ التسجيل : 24/08/2008

مُساهمةموضوع: رد: معادلة من المستفيد في الحرب السرية ضد سوريا؟ - بقلم عمر نجيب   الإثنين أكتوبر 06, 2008 4:42 am

جزاك الله خيرا أختي على الموضوع
مع تحفظي على بعض ما ذكر في المقال والذ يعتبر رأي شخصي للكاتب فالموضوع قد وضعنا أمام حقائق مذهلة ألا وهي أن ما يحدث في المنطقة وهذا من وجهة نظر الكاتب وأوافقه فيها من صنيع الموساد الإسرائيلي .

_________________





كتاب يهدي ... وسيف ينصر






الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://abualfida.ahlamontada.net
ام أمنة المغربية
مشرفة
مشرفة
avatar

عدد الرسائل : 508
السٌّمعَة : 0
نقاط : 0
تاريخ التسجيل : 24/08/2008

مُساهمةموضوع: رد: معادلة من المستفيد في الحرب السرية ضد سوريا؟ - بقلم عمر نجيب   الثلاثاء أكتوبر 28, 2008 9:29 am

أجل أخي كل مايدور في الشرق الأوسط لهم يد فيه جزاك الله خيرا على المرور وتعليق

_________________

[b]لا اله الا انت سبحانك ربي اني كنت من الظالمين [/b]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
معادلة من المستفيد في الحرب السرية ضد سوريا؟ - بقلم عمر نجيب
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
البتار الشامي :: المنتدى العام :: العام-
انتقل الى: